صحة

كيف يمكن أن يساعدك المشي على فقدان الوزن ودهون البطن

إذا كنت ترغب في الحفاظ على لياقتك البدنية وصحية، فمن المهم أن تمارس الرياضة بانتظام، وذلك لأن النشاط البدني يقلل من خطر الإصابة بأمراض صحية مثل أمراض القلب والسكري والسرطان بالإضافة إلى مساعدتك في العيش حياة أطول وأكثر صحة، يمكن أن تكون التمارين مفيدة أيضًا لفقدان الوزن والحفاظ عليه لحسن الحظ، يعد المشي شكلًا رائعًا للنشاط البدني مجانًا، ومنخفض المخاطر، ويمكن الوصول إليه لمعظم الأشخاص، في الواقع، لا يعد المشي أمرًا جيدًا بالنسبة لك فقط – بل إنه أحد أسهل أشكال التمرينات التي يمكنك دمجها في حياتك اليومية. يستكشف هذا المقال كيف يمكن للمشي في كثير من الأحيان أن تساعدك على إنقاص الوزن والدهون في البطن.

المشي يزيد السعرات الحرارية

المشي يزيد السعرات الحرارية
المشي يزيد السعرات الحرارية

 

 

 

 

 

 

يحتاج جسمك إلى الطاقة (في شكل سعرات حرارية) لجميع التفاعلات الكيميائية المعقدة التي تتيح لك الحركة والتنفس والتفكير والعمل بشكل طبيعي، ومع ذلك، تختلف احتياجات السعرات الحرارية اليومية من شخص لآخر وتتأثر بأشياء مثل وزنك والجنس ومستوى النشاط من المعروف جيدًا أنك تحتاج إلى حرق سعرات حرارية أكثر مما تستهلك لإنقاص الوزن، علاوة على ذلك، فإن الأشخاص الأكثر نشاطًا بدنيًا يحرقون المزيد من السعرات الحرارية، ومع ذلك، فقد تعني بيئات المعيشة والعمل الحديثة أنك تقضي أجزاء كبيرة من يومك جالسًا، خاصةً إذا كان لديك وظيفة مكتبية لسوء الحظ، لا يساهم أسلوب الحياة المستقرة في زيادة الوزن فحسب، بل يمكن أن يزيد أيضًا من خطر حدوث مشاكل صحية.

محاولة ممارسة المزيد من التمارين عن طريق المشي مرات أكثر يمكن أن تساعدك على حرق المزيد من السعرات الحرارية وتقليل هذه المخاطر، في الواقع، فإن المشي على مسافة (1.6 كم) يحرق ما يقرب من 100 سعرة حرارية، وهذا يتوقف على جنسك ووزنك، وقامت إحدى الدراسات بقياس عدد السعرات الحرارية التي أحرقها غير الرياضيين الذين ساروا بوتيرة سريعة تبلغ 3.2 ميل (5 كم) في الساعة أو ركضوا بسرعة 6 ميل في الساعة لمسافة ميل واحد، وجدت أن أولئك الذين ساروا بوتيرة سريعة أحرقوا في المتوسط ​​90 سعرة حرارية لكل ميل، علاوة على ذلك، على الرغم من أن الجري يحرق سعرات حرارية أكثر بكثير، إلا أنه يحرق فقط حوالي 23 سعرة حرارية لكل ميل، في المتوسط​​، مما يعني أن كلا الشكلين من التمارين ساهم بشكل كبير في عدد السعرات الحرارية المحروقة، لزيادة كثافة المشي وحرق المزيد من السعرات الحرارية، حاول المشي على طرق مع التلال أو المنحدرات الطفيفة.

اقراء أيضاً:  هل تناول الزنجبيل يساعدني في إنقاص الوزن؟

ملخص: المشي يحرق السعرات الحرارية، مما قد يساعدك على إنقاص الوزن والحفاظ عليه في الواقع، المشي على بعد ميل واحد يحرق حوالي 100 سعرة حرارية.

يساعد في الحفاظ على العضلات الهزيلة

عندما يخفض الناس السعرات الحرارية ويفقدون الوزن، فإنهم يفقدون بعض العضلات بالإضافة إلى دهون الجسم، هذا يمكن أن يكون له نتائج عكسية، لأن العضلات أكثر نشاطًا في التمثيل الغذائي من الدهون، هذا يعني أنه يساعدك على حرق المزيد من السعرات الحرارية كل يوم، بما في ذلك المشي، يمكن أن يساعد في مواجهة هذا التأثير عن طريق الحفاظ على العضلات الهزيلة عند فقدان الوزن، يمكن أن يساعد ذلك في تقليل انخفاض معدل الأيض الذي يحدث غالبًا مع فقدان الوزن، مما يجعل الحفاظ على نتائجك أسهل، الأكثر من ذلك، يمكن أن يقلل من فقدان العضلات المرتبطة بالعمر، مما يساعدك على الاحتفاظ بقدر أكبر من قوة العضلات ووظائفها.

ملخص: المشي يمكن أن يساعد في منع  فقدان العضلات الذي يحدث عندما تفقد الوزن، هذا يساعد في تقليل انخفاض معدل الأيض الذي يحدث عندما تفقد الوزن، مما يجعل من السهل الحفاظ على العضلات.

المشي يحرق الدهون في البطن

تم ربط تخزين الكثير من الدهون حول منطقة الوسط لديك بزيادة خطر الإصابة بأمراض مثل السكري من النوع 2 وأمراض القلب، في الواقع، فإن الرجال ذوي محيط الخصر أكبر من 40 بوصة (102 سم) والنساء ذوي محيط الخصر أكبر من 35 بوصة (88 سم) يعانون من السمنة في البطن، والتي تعتبر خطرا على الصحة، واحدة من أكثر الطرق فعالية لتقليل الدهون في البطن هي المشاركة بانتظام في التمارين الرياضية، مثل المشي، في إحدى الدراسات الصغيرة، قللت النساء البدينات اللائي مشين لمدة 50-70 دقيقة ثلاث مرات في الأسبوع لمدة 12 أسبوعًا، في المتوسط ​، من محيطهن بمقدار 1.1 بوصة (2.8 سم) وفقدن 1.5 ٪ من الدهون في الجسم.

ملخص: لقد ثبت أن المشاركة بانتظام في التمارين الرياضية ذات الشد المعتدل مثل المشي تساعد الناس على فقدان الدهون في البطن.

اقراء أيضاً:  بحث جديد يؤدي لمساعدة أطباء الجلد إلى علاج أفضل لسرطان الجلد

يحسن حالتك المزاجية

من المعروف أن التمرين يعزز مزاجك في الواقع، لقد ثبت أن النشاط البدني يحسن حالتك المزاجية ويقلل من مشاعر التوتر والاكتئاب والقلق، عن طريق جعل عقلك أكثر حساسية للهرمونات السيروتونين والنورادرينالين، حيث تخفف هذه الهرمونات من مشاعر الاكتئاب وتحفز إطلاق الاندورفين، مما يجعلك تشعر بالسعادة، هذا هو فائدة كبيرة في حد ذاته ومع ذلك، فإن الشعور بتحسن في الحالة المزاجية عند المشي بانتظام قد يؤدي أيضًا إلى جعل هذه العادة أكثر سهولة، الأكثر من ذلك، وجدت بعض الدراسات أنه إذا كنت تستمتع بالنشاط البدني، فإنه يمكن أن يزيد من احتمال أن تستمر في القيام بذلك، يميل الأشخاص إلى ممارسة التمارين الرياضية بشكل أقل إذا لم يستمتعوا بها، يعتبر المشي اختيارًا ممتازًا، لأنه تمرين معتدل الكثافة، من المحتمل أن يحفزك ذلك على المشي أكثر، بدلاً من الاستسلام.

ملخص: يمكن أن تؤدي المشاركة بانتظام في التمارين التي تستمتع بها، مثل المشي، إلى تحسين حالتك المزاجية وتجعلك أكثر تحمسًا لمواكبة الأمر.

المشي يمكن أن تساعدك على فقدان الوزن

كثير من الناس الذين يفقدون الوزن ينتهي بهم الأمر إلى كسب كل شيءومع ذلك، فإن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تلعب دورًا مهمًا في مساعدتك في الحفاظ على فقدان الوزن، التمرين المنتظم مثل المشي لا يساعد فقط على زيادة كمية الطاقة التي تحرقها يوميًا، ولكنه يساعدك أيضًا على بناء المزيد من العضلات الهزيلة بحيث تحرق المزيد من السعرات الحرارية ، علاوة على ذلك، يمكن أن تؤدي المشاركة في التمارين الرياضية المعتدلة مثل المشي إلى تحسين حالتك المزاجية، مما يجعلك أكثر للبقاء نشيطًا، قدرت مراجعة حديثة أنه للحفاظ على وزن ثابت، يجب أن تمشي على الأقل 150 دقيقة في الأسبوع.

ومع ذلك، إذا فقدت وزنك كثيرًا، فقد تحتاج إلى ممارسة أكثر من 200 دقيقة أسبوعيًا لمنع نفسك من استعادته في الواقع، وجدت الدراسات أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة أكثر من غيرهم عادة ما يكونون الأكثر نجاحًا في الحفاظ على فقدان الوزن، في حين أن الأشخاص الذين يمارسون أقل التمارين الرياضية من المرجح أن يستعيدوا الوزن، دمج المزيد من المشي في يومك يمكن أن يساعدك على زيادة مقدار التمارين التي تقوم بها والمساهمة في تحقيق أهداف نشاطك اليومي.

اقراء أيضاً:  الزنجبيل: الفوائد الصحية المحتملة والآثار الجانبية

ملخص: إن البقاء نشطا والتحرك أكثر من خلال المشي طوال يومك يمكن أن يساعد في الحفاظ على فقدان الوزن.

كيفية دمج المزيد من المشي في نمط حياتك

تتمتع ممارسة النشاط البدني بمجموعة من الفوائد، بما في ذلك تحسين اللياقة البدنية والمزاج، وتقليل خطر الإصابة بالأمراض وزيادة احتمال عيشك حياة أطول وأكثر صحة، ولهذا السبب، يوصى بمشاركة الأشخاص في تمرين متوسط ​​الشدة لمدة 150 دقيقة على الأقل أسبوعيًا، من حيث المشي، هذا يعني المشي لحوالي 2.5 ساعة في الأسبوع (10 دقائق على الأقل في كل مرة) بوتيرة سريعة ممارسة التمارين الرياضية أكثر من هذا له فوائد صحية إضافية ويقلل من خطر الإصابة بالمرض بشكل أكبر.

هناك العديد من الطرق لزيادة مقدار المشي الذي تقوم به وتحقيق هذا الهدف.

فيما يلي بعض الأفكار:

  • استخدم أداة تعقب اللياقة البدنية وسجل خطواتك لتحفيز نفسك على التحرك أكثر
    • يمكنك عادة المشي السريع في استراحة الغداء أو بعد العشاء.
    • اطلب من صديق أن ينضم إليك في نزهة مسائية.
    • خذ اجتماعًا سيرًا على الأقدام مع أحد الزملاء، بدلاً من الاجتماع في مكتبك.
    •  أخذ الأطفال إلى المدرسة أو الذهاب إلى المتجر سيرا على الأقدام.
    • المشي إلى العمل إذا كانت المسافة بعيدة جدًا، يمكنك إيقاف سيارتك بعيدًا أو النزول من الحافلة الخاصة بك بضع محطات في وقت مبكر والمشي في بقية الطريق.
    • حاول اختيار طرق جديدة وصعبة للحفاظ على مساراتك ممتعة.
    • انضم إلى مجموعة المشي.

     

ملخص: دمج المزيد من المشي في يومك يمكن أن يساعدك على حرق المزيد من السعرات الحرارية وفقدان الوزن.

الخط السفلي

المشي هو تمرين معتدل الكثافة يمكن دمجه بسهولة في حياتك اليومية ببساطة المشي في كثير من الأحيان يمكن أن يساعدك على فقدان الوزن والدهون في البطن، وكذلك توفير فوائد صحية أخرى ممتازة، بما في ذلك انخفاض خطر الإصابة بالمرض وتحسين الحالة المزاجية، في الواقع المشي على بعد ميل واحد يحرق حوالي 100 سعرة حرارية. إذا كنت ترغب في إنقاص الوزن، فستحصل على أفضل النتائج من خلال الجمع بين زيادة نشاطك البدني وتغييرات صحية في نظامك الغذائي.

الوسوم

وسام كامل

وسام كامل/ 29 سنة محرر إخباري بقسم الأخبار في وكالة القدس الفلسطينية، وعملت في العديد من المواقع الصحافة الالكترونية وحاليا أعمل محرر في موقع الذهب نيوز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق