أخبار

الجبير: المملكة العربية السعودية “تدرس جميع الخيارات” رداً على هجوم أرامكو

قال وزير الدولة للشؤون الخارجية عادل الجبير يوم الثلاثاء إن المملكة العربية السعودية ستدرس جميع الخيارات ردا على الهجوم على المنشآت النفطية التي ألقى باللوم فيها على إيران. وقال الجبير في حدث في نيويورك، حيث يحضر اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، إن المملكة ستكمل التحقيق “قريبًا إلى حد ما” في ضربات الصواريخ وطائرات بدون طيار على موقعين في وقت سابق من هذا الشهر.

وقال إن السعودية تعتقد أن إيران تقف وراء الهجمات وأضاف أن الأمم المتحدة تساعد في تحديد موقع الإطلاق. وقال الجبير في مؤتمر لمجلس العلاقات الخارجية “نريد حشد الدعم الدولي، ونريد أن ننظر في جميع الخيارات – الخيارات الدبلوماسية والخيارات الاقتصادية والخيارات العسكرية – ثم اتخاذ القرار”.

ترامب يدعو العالم للوقوف في وجه “دماء إيران”

أدت الهجمات على منشأة معالجة بقيق وحقل خريص النفطي مؤقتًا إلى انخفاض إنتاج المملكة من النفط إلى النصف وأثارت إدانة واسعة النطاق، إلى جانب القلق بشأن تأثير ذلك على أسواق الطاقة. قالت الولايات المتحدة بسرعة إن إيران مسؤولة وإن المسؤولين قالوا إن الهجمات أطلقت من الأراضي الإيرانية. وقد أنكرت إيران أي تورط، بينما أعلنت الميليشيا التي تدعمها في اليمن، الحوثيين، مسؤوليتها.

قدم دونالد ترامب ردا حازما لكنه قال أيضا إن أمريكا ترغب في التوصل إلى نتيجة سلمية. لكن الجبير قال إن هناك حدًا معينًا حتى نفد صبر الأميركيين “وأعتقد أن على إيران أن تدرك ذلك”. وقال “لا يوجد شخص في عجلة من أمره للحرب ولكن في الوقت نفسه علينا أن نشير إلى الإيرانيين بأن سلوكهم لا يمكن أن يستمر”. في وقت سابق، أخبر ترامب الجمعية العامة للأمم المتحدة أنه يتعين على الدول تشديد الخناق الاقتصادي حول الاقتصاد الإيراني واتهم طهران “بشهوة الدماء”.

اقراء أيضاً:  إيران تخفض التزامها بالاتفاق النووي مع تحرك أجهزة الطرد المركزي الجديدة

* مع رويترز

الوسوم

وسام كامل

وسام كامل/ 29 سنة محرر إخباري بقسم الأخبار في وكالة القدس الفلسطينية، وعملت في العديد من المواقع الصحافة الالكترونية وحاليا أعمل محرر في موقع الذهب نيوز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق