اقتصاد

الاتحاد للطيران والعربية للطيران تبدأان تشغيل شركة طيران مقرها أبوظبي

لندن: تنشئ الاتحاد للطيران شركة طيران منخفضة التكلفة مع العربية للطيران في تغيير رئيسي في اتجاه شركة الطيران التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها.
إنها تمثل أول ارتباط للاتحاد للطيران مع شركة طيران أخرى منذ إستراتيجية تحالف الأسهم المشؤومة التي رأت أنها تستحوذ على حصص في عدد من شركات الطيران الأوروبية المتعثرة، والتي انتهى بعضها، مثل إير برلين.
وقال الزوجان في بيان يوم الأربعاء إن العربية للطيران أبوظبي ستعمل من مطار أبوظبي الدولي وستستهدف زيادة الطلب من قطاع الميزانية.

وقال توني دوغلاس، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتحاد: “تدعم هذه الشراكة المثيرة برنامج التحول الخاص بنا وستوفر لضيوفنا خيارًا جديدًا للسفر منخفض التكلفة من وإلى أبوظبي، مع استكمال خدماتنا”.
استثمرت “الاتحاد” ومقرها أبوظبي ومقرها دبي بكثافة في عروضها المميزة خلال سنوات الطفرة في الإمارات العربية المتحدة، مستفيدين من الطلب الإقليمي القوي على سفر رجال الأعمال والسفر من الدرجة الأولى. ومع ذلك، فإن الانخفاض الحاد في أسعار النفط منذ عام 2014 والتباطؤ الاقتصادي الإقليمي قد أثر سلبا على السفر الممتاز وأجبر كلتا الناقلتين على خفض التكاليف وتسريح الموظفين.

يعكس انتقال الاتحاد للطيران إلى القطاع المنخفض التكلفة شراكة مماثلة بين طيران الإمارات وفلاي دبي، شركة الطيران منخفضة التكلفة التي بدأت في عام 2008.
ولم تذكر الاتحاد للطيران والعربية للطيران متى ستبدأ الرحلات أو الخطوط الجوية التي سيتم تقديمها، لكن هذه التفاصيل الإضافية “سوف أن يتم التواصل في المستقبل القريب “.

بينما لا يزال السفر المتميز يواجه الرياح المعاكسة في الخليج، يظل الطلب قوياً في قطاع الميزانية. استحوذت شركات الطيران منخفضة التكلفة على 17 في المائة من سعة المقاعد من وإلى الشرق الأوسط في عام 2018، مقارنة بـ 8 في المائة فقط في عام 2009.
الاتحاد للطيران تسافر حاليًا إلى حوالي 80 وجهة مع أسطول مكون من 108 طائرة إيرباص وبوينج التي تحمل 17.8 مليون مسافر في عام 2018. تشغل العربية للطيران، المدرجة في سوق دبي المالي، 54 طائرة إيرباص A320 و A321 وتخدم 170 خطًا.

اقراء أيضاً:  ترامب، وولي عهد أبو ظبي يهنئان الملك سلمان قبل اليوم الوطني السعودي
الوسوم

محمود دانيال

محمود دانيال مواليد فلسطين، حائز على إجازة في الطب من جامعة بيت لحم، زاولت مهنة الطب في القدس نحو 8 أعوام، أهوى العمل في مجال الصحافة الإلكترونية، ومتابعة وتغطية الأخبار السياسية والاقتصادية والاجتماعية، ومواضيع أخرى، والكتابة في هذا الشأن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق