رياضة

توقعات قرعة دوري ابطال اوروبا دور 16 مواجهة قوية تنتظر الليفر وبرشلونة

ننشر لكم توقعات قرعة دوري الأبطال دور  16 لعام 2021، حيث هناك ترقب شديد وتكهنات محتملة تنظير برشلونة وليفربول، وينتظر عشاق ومتابعي الكرة الأوروبية يوم غد الإثنين قرعة دوري أبطال أوروبا لموسم 20/21، وقد يشهد دور الثمن النهائي من البطولة عودة الجماهير ولو بقدر 50% من سعة الملعب.

قرعة دوري الأبطال والتي ستقام بالعاصمة السويسرية نيون تشهد ترقب كبير من المتابعين، فبعد احتكار دور الثمن النهائي من الموسم الماضي للدوريات الخمس الكبرى استطاع بورتو البرتغالي تحصيل مقعد في الثمن النهائي.

واستطاعت الأندية الانجليزية الفوز بصدارة مجموعاتها عدا مانشستر يونايتد الذي خرج للدوري الأوروبي، وأمام ليفربول فرصة لمواجهة أتلتيكو مدريد والذي قام الأخير بإقصاء النادي الانجليزي في الموسم المنصرم، فيما يتكهن عشاق النادي اللندني بملاقاة برشلونة بفرصة الانتقام من الأخير والذي أقصاه من ثمن نهائي موسم 17/18، أما مانشستر سيتي فأمامه كل الإحتمالات.

لم تفلح الأندية الإسبانية بتحقيق الصدارة سوى ريال مدريد والذي حققها بصعوبة بالغة، وأمام ريال مدريد 4 احتمالات فقط وهم: أتلانتا ولايبزيج ولاتسيو وبورتو، فيما ذكرت بعض الأخبار أن الفريق الملكي يتمنى عدم مواجهة لايبزيج، أما غريمه برشلونة فأمامه عدة احتمالات أحلاها مر، ويتمنى عشاق البلاوغرانا تجنب مقارعة الكبار منذ البداية والتوجه لمواجهة دورتموند الذي يعتبر الأقل قوة من باقي الأندية كباريس وبايرن والسيتي وليفربول، أما أتلتيكو يدخل القرعة مرتاح بعد تجاوز البايرن في دور المجموعات، فيما لاخوف على رجال لوبتيجي إذ أثبت نادي اشبيلية أنه الند بالند أمام كبار القارة.

أندية ايطالية هي الأخرى أمام كبيرهم يوفنتوس قرعة موزونة، فيما يتمنى أتلانتا ملاقاة باريس لمحاولة الانتقام مما حدث في الموسم الماضي، ويرى لاتسيو نفسه في الدور التالي منذ عقد من الزمن فالوصول إلى هذا الدور قد يكون كافي لمواصلة بناء فريق انزاغي.

وتعيش أندية الدوري الألماني أيام ربيعها فكل الأندية وعلى رأسها ريال مدريد وبرشلونة وليفربول لا يتمنون الوقوع مع أحد منهم، استطاعت الأندية الأربعة الوصول لهذا الدور مع زعيمهم البافاري، وسينتظر الألمان قرعة مهيبة فكل الاحتمالات واردة؛ أما البافاري فأمامه قرعة موزونة نوعاً إذ أنه قد يواجه: بورتو أو أتلانتا أو لاتسيو أو برشلونة أو اشبيلية.

ويدخل وصيف النسخة الماضية صراعاً جديداً هذا الموسم، إذ أن زملاء نيمار يسعون بقوة لتحقيق المجد الأوروبي الثاني بتاريخ الكرة الفرنسية وستكون العقبة أمام باريس هي ملاقاة نادي إسباني كبرشلونة أو أتلتيكو أو اشبيلية، فعادة ما يخفق النادي العاصمي أمام الإسبان، فيما بقي بورتو رافعاً راية البرتغال في البطولة وشرف الوصول إلى هذا الدور قد يكفي.

وسام كامل

وسام كامل/ 29 سنة محرر إخباري بقسم الأخبار، وعملت في العديد من المواقع الصحافة الالكترونية وحاليا أعمل مدير في موقع الذهب نيوز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى