أخبار

وضع المشرعون الأمريكيون إجراءً ضد معارضة ترامب لسحب القوات السورية

قدم مشرعون ديمقراطيون أميركيون، انضم إليهم بعض من زملائه من الجمهوريين دونالد ترامب، قرارًا يوم الثلاثاء يعارضون قرار ترامب بسحب القوات الأمريكية من سوريا، في أحدث علامة على الرفض العميق في الكونغرس لعمله.
وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي وزعيم الحزب الديمقراطي في مجلس الشيوخ تشاك شومر في بيان قدم فيه القرار: “لقد أكدنا دائمًا أنه على الرغم من الحاجة المؤكدة، فإن حزمة العقوبات وحدها لا تكفي لعكس هذه الكارثة الإنسانية”.

بالإضافة إلى بيلوسي وشومر، ترأس القرار النائبان إليوت إنجل، الرئيس الديمقراطي للجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، ومايك مكول، أعلى جمهوري في اللجنة.
ويدعمها أيضًا السناتور بوب مينينديز، أكبر ديمقراطي في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، وتود يونغ، وهو عضو جمهوري في تلك اللجنة.
قال مساعدون في مجلس الشيوخ ومجلس النواب إن المشرعين يعملون على وضع تشريع لفرض عقوبات أشد على تركيا، على أمل إجبار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على وقف حملته العسكرية في شمال شرق سوريا.

تم تقديم العديد من مشاريع قوانين العقوبات في مجلس الشيوخ ومجلس النواب، بدعم من الديمقراطيين وبعض الزملاء الجمهوريين لترامب، قبل أن يقول ترامب إنه سيفرض عقوبات.
أعلن ترامب عن مجموعة من العقوبات يوم الاثنين لمعاقبة أنقرة، وقال مسؤول كبير في إدارة ترامب يوم الثلاثاء إن واشنطن ستهدد بفرض مزيد من العقوبات لإقناع تركيا بالتوصل إلى وقف لإطلاق النار ووقف هجومها. كانت الإجراءات – بشكل أساسي زيادة في التعريفات على الصلب وقفة في المحادثات التجارية – أقل قوة مما توقعته الأسواق المالية. سخر نقاد ترامب من أنهم ضعفاء للغاية بحيث لا يكون لهم التأثير، واستردت العملة التركية قوتها.

اقراء أيضاً:  مئات النساء السودانيات يتظاهرات ضد العنف
الوسوم

محمود دانيال

محمود دانيال مواليد فلسطين، حائز على إجازة في الطب من جامعة بيت لحم، زاولت مهنة الطب في القدس نحو 8 أعوام، أهوى العمل في مجال الصحافة الإلكترونية، ومتابعة وتغطية الأخبار السياسية والاقتصادية والاجتماعية، ومواضيع أخرى، والكتابة في هذا الشأن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق