أخبار

مبعوث الكرملين يصف العملية العسكرية التركية في سوريا بأنها “غير مقبولة”

وصف مبعوث الكرملين لسوريا يوم الثلاثاء الهجوم العسكري التركي في شمال شرق سوريا بأنه “غير مقبول” ونفى أن تكون موسكو قد وافقت موسكو على عملية أنقرة، وفق ما ذكرت وكالات الأنباء الروسية.
كان ألكساندر لافنتييف، مبعوث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى سوريا، يتحدث إلى الصحفيين في أبو ظبي خلال زيارة رسمية قام بها بوتين.
وقد أدلى بتصريحاته بعد أن تجاهلت تركيا العقوبات الجديدة من الولايات المتحدة للمضي في هجومها على شمال سوريا بينما دخل الجيش السوري المدعوم من روسيا واحدة من أكثر المدن المتنازع عليها بشدة، وملأ الفراغ الناجم عن تراجع دونالد ترامب المفاجئ.

عندما سئل عما إذا كان هناك اتفاق مسبق بين روسيا وتركيا حول عملية أنقرة، تم ذكر لافنتيف قوله: “لا كنا نحث تركيا دائمًا على التحلي بضبط النفس واعتبرنا دائمًا نوعًا من العمليات العسكرية على الأراضي السورية غير مقبول “.
تعليقات لافنتييف، التي تشير إلى تصاعد التوترات بين تركيا وروسيا، جاءت بعد يوم من شكوى الكرملين من أن التوغل التركي” غير دقيق ” مع السلامة الإقليمية السورية. وقال لافرينتيف: “يجب ضمان أمن الحدود التركية السورية من خلال نشر قوات الحكومة السورية على طولها”. “لهذا السبب لم نتحدث أبدًا عن تأييدنا لفكرة الوحدات التركية (التي يتم نشرها هناك) ناهيك عن المعارضة السورية المسلحة”.

وقال لافرينتيف إن تصرفات تركيا تنطوي على خطر إثارة الحساسيات الدينية الحساسة في شمال سوريا. على وجه الخصوص ، قال إن المنطقة يسكنها الأكراد والعرب والسنة الذين لن يتفضلوا بأراضيهم التي أعيد توطينهم من قبل أشخاص لم يعيشوا هناك، في إشارة إلى خطة تركيا لإيواء اللاجئين من أجزاء أخرى من سوريا هناك.
أكد لافرينت أن روسيا قد توسطت في اتفاق بين الحكومة السورية والقوات الكردية التي جعلت الأكراد يتنازلون عن السيطرة على الأراضي للقوات السورية.
وقال إن تلك المحادثات جرت في قاعدة pميميم الجوية الروسية في سوريا من بين أماكن أخرى.

الوسوم

محمود دانيال

محمود دانيال مواليد فلسطين، حائز على إجازة في الطب من جامعة بيت لحم، زاولت مهنة الطب في القدس نحو 8 أعوام، أهوى العمل في مجال الصحافة الإلكترونية، ومتابعة وتغطية الأخبار السياسية والاقتصادية والاجتماعية، ومواضيع أخرى، والكتابة في هذا الشأن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق