أخبار

الإيرانيون يهتفون “الموت لأمريكا” في احتفال الذكرى السنوية لمصادرة السفارة الأمريكية

دبي (رويترز) – هتف آلاف الإيرانيين “الموت لأمريكا” بالقرب من السفارة الأمريكية القديمة يوم الاثنين في الذكرى الأربعين للاستيلاء على المهمة وبعد يوم من تعهد الزعيم الأعلى الإيراني بأنها لن ترفع الحظر عن المحادثات مع الولايات المتحدة.
وأظهر التلفزيون الرسمي حشوداً وهي تحشد الشوارع المحيطة بالمهمة السابقة، والتي يطلق عليها اسم “عرين الجواسيس” بعد الثورة الإسلامية عام 1979. وقالت وسائل اعلام حكومية ان المسيرات والتجمعات جرت في نحو 1000 مجتمع في أنحاء البلاد.

اقتحم طلاب إسلاميون متشددون السفارة بعد وقت قصير من سقوط الشاه الذي تدعمه الولايات المتحدة، واحتُجز 52 أمريكيًا كرهائن هناك لمدة 444 يومًا. كان البلدان أعداء منذ ذلك الحين.
جدد المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي يوم الأحد حظراً على إجراء محادثات مع الولايات المتحدة، واصفا الدولتين بأنهما خصمان عنيدان. وقال: “أولئك الذين يعتقدون أن المفاوضات مع العدو ستحل مشاكلنا مخطئون 100٪”.
وفي الوقت نفسه، أعطى البرلمان الإيراني موافقة مبدئية على إجراء يتطلب الكتب المدرسية لتغطية “جرائم أمريكا”. كما هتف المشرعون “الموت لأمريكا”.

وصلت العلاقات بين البلدين إلى أزمة خلال العام الماضي منذ أن تخلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن اتفاق عام 2015. بين إيران والقوى العالمية التي قبلت بموجبها القيود المفروضة على برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات.
أعادت الولايات المتحدة فرض عقوبات تهدف إلى وقف جميع صادرات النفط الإيرانية، قائلة إنها تسعى لإجبارها على التفاوض للتوصل إلى اتفاق أوسع.
وقد منع خامنئي المسؤولين الإيرانيين من إجراء محادثات ما لم تعد الولايات المتحدة إلى الصفقة النووية ورفع جميع العقوبات.

الوسوم

محمود دانيال

محمود دانيال مواليد فلسطين، حائز على إجازة في الطب من جامعة بيت لحم، زاولت مهنة الطب في القدس نحو 8 أعوام، أهوى العمل في مجال الصحافة الإلكترونية، ومتابعة وتغطية الأخبار السياسية والاقتصادية والاجتماعية، ومواضيع أخرى، والكتابة في هذا الشأن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق