صحة

كيف يمكن للشاي الأخضر أن يساعدك على فقدان الوزن

الشاي الأخضر هو واحد من أصح المشروبات على هذا الكوكب، يتم تحميله بمضادات الأكسدة ومركبات النباتات المختلفة التي قد تفيد صحتك، يدعي بعض الناس أن الشاي الأخضر يمكن أن يزيد من حرق الدهون ويساعدك على إنقاص الوزن، من خلال هذا المقال الأدلة المحيطة بالشاي الأخضر وفقدان الوزن.

يحتوي على مواد يمكن أن تساعدك على فقدان الدهون

أوراق الشاي تحتوي على العديد من المركبات المفيدة، يعتبر واحد من مركبات الشاي الأخضر هو الكافيين، على الرغم من أن كوبًا من الشاي الأخضر يحتوي على كمية أقل بكثير من الكافيين (24-40 ملغ) من فنجان القهوة (100-200 ملغ)، إلا أنه لا يزال يحتوي على ما يكفي ليكون له تأثير خفيف.

الكافيين منبه معروف وجد أنه يساعد على حرق الدهون وتحسين أداء التمارين في العديد من الدراسات ). ومع ذلك، الشاي الأخضر يضيء حقا في محتواه المضادة للأكسدة، حيث تشير الدراسات إلى أن شرب كوب من الشاي الأخضر يزيد من كمية المواد المضادة للاكسدة في مجرى الدم، يتم تحميل هذا المشروب الصحي بمضادات الأكسدة القوية التي تسمى الكاتيكين . والأهم من ذلك هو (epigallocatechin gallate (EGCG)، وهي مادة يمكن أن تعزز عملية التمثيل الغذائي. على الرغم من أن كوبًا واحدًا من الشاي الأخضر قد يرفع مستويات مضادات الأكسدة، فقد أكدت معظم الدراسات فوائد مستخلص الشاي الأخضر – وهو مصدر مركز للكاتيكينات.

يمكن حرق الدهون من خلايا الدهون

لحرق الدهون، يجب أن يقوم جسمك أولاً بتقسيمها في الخلية الدهنية ونقلها إلى مجرى الدم، تشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن المركبات النشطة في الشاي الأخضر يمكن أن تساعد في هذه العملية عن طريق زيادة آثار بعض الهرمونات التي تحرق الدهون، مثل النوربينيفرين (النورادرينالين). يمكن لمضادات الأكسدة الرئيسية في الشاي، EGCG، أن تساعد في تثبيط إنزيم يكسر هرمون بافراز، عندما يتم تثبيط هذا الإنزيم، تزداد كمية بافراز، مما يؤدي إلى انهيار الدهون. في الواقع، الكافيين و EGCG – كلاهما موجود بشكل طبيعي في الشاي الأخضر – قد يكون له تأثير تآزري، في نهاية المطاف، تحطم الخلايا الدهنية المزيد من الدهون، والتي يتم إطلاقها في مجرى الدم لاستخدامها كطاقة من قبل خلايا مثل خلايا العضلات.

اقراء أيضاً:  السمنة في المملكة العربية السعودية في اتجاه متزايد، اليك العلاج اللازم

الخلاصة: تزيد المركبات الموجودة في الشاي الأخضر من مستويات الهرمونات التي تخبر الخلايا الدهنية بتحطيم الدهون. هذا يطلق الدهون في مجرى الدم ويجعلها متوفرة كطاقة.

يزيد من حرق الدهون، خاصة أثناء التمرين

إذا نظرت إلى القائمة الخاصة بمكملات حرق الدهون، فمن المحتمل أن ترى الشاي الأخضر مدرجًا كمكون، هذا لأنه تم ربط مستخلص الشاي الأخضر مرارًا وتكرارًا بزيادة حرق الدهون، خاصة أثناء التمرين.

في إحدى الدراسات، أحرق الرجال الذين تناولوا مستخلص الشاي الأخضر قبل التمرين 17 ٪ من الدهون أكثر من الرجال الذين لم يتناولوا المكملات الغذائية، تشير الدراسة إلى أن الشاي الأخضر يمكن أن يعزز من آثار حرق الدهون في ممارسة الرياضة، أيضا توصلت دراسة استمرت ثمانية أسابيع إلى أن كاتيكات الشاي زادت من حرق الدهون، أثناء التمرين، فيما تؤكد العديد من الدراسات الأخرى هذه النتائج، مشيرة إلى أن EGCG يعزز حرق الدهون – مما قد يؤدي إلى انخفاض الدهون في الجسم على المدى الطويل.

ملخص: عدد من الدراسات التي تبين أن مستخلص الشاي الأخضر يمكن أن يعزز حرق الدهون. التأثير أقوى خلال التمرين.

يعزز معدل الأيض

جسمك يحرق السعرات الحرارية باستمرار، حتى عندما تنام أو تجلس، فإن خلاياك تؤدي ملايين الوظائف التي تتطلب طاقة. تشير العديد من الدراسات إلى أن تناول مستخلص الشاي الأخضر أو ​​مكملات EGCG يمكن أن يجعلك تحرق المزيد من السعرات الحرارية – حتى أثناء الراحة.

في معظم الدراسات، يصل هذا إلى حوالي 3-4٪ زيادة، على الرغم من أن البعض يظهر زيادة تصل إلى 8٪، بالنسبة للشخص الذي يحرق 2000 سعرة حرارية في اليوم، فإن 3-4٪ تصل إلى 60 إلى 80 سعرة حرارية إضافية تنفق يوميًا – على غرار ما قد تتوقعه من نظام غذائي عالي البروتين. على الرغم من أن معظم هذه الدراسات كانت مدتها قصيرة للغاية، إلا أن بعض الأدلة تشير إلى أن التأثير المعزز للأيض يستمر على المدى الطويل، في إحدى الدراسات التي أجريت على 60 شخصًا يعانون من السمنة المفرطة، فقد خسر أولئك الذين يتناولون الشاي الأخضر 7.3 رطل (3.3 كجم) وحرقوا 183 سعرة حرارية إضافية يوميًا بعد ثلاثة أشهر من أولئك الذين لم يتناولوا المستخلص. ومع ذلك، لا تظهر جميع الدراسات أن مستخلص الشاي الأخضر يعزز عملية التمثيل الغذائي. قد يعتمد التأثير على الفرد.

اقراء أيضاً:  18 نصيحة صحية لفقدان وخسارة الوزن بشكل كبير

ملخص: تشير العديد من الدراسات إلى أن الشاي الأخضر يمكن أن يعزز عملية الأيض ويساعد الناس على حرق 3-4٪ من السعرات الحرارية كل يوم.

هل يمكن أن تجعلك تستهلك سعرات حرارية أقل تلقائيًا؟

إحدى الطرق التي يمكن أن يساعد بها الشاي الأخضر في تخفيف الوزن هي تقليل الشهية، هذا من شأنه نظريا أن تستهلك سعرات حرارية أقل تلقائيًا – ودون أي جهد. ومع ذلك، أنتجت الدراسات نتائج متضاربة على آثار الشاي الأخضر على الشهية، تشير بعض الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن مستخلصات الشاي الأخضر أو ​​مكملات EGCG يمكن أن تقلل من كمية الدهون التي تمتصها من الأطعمة، لكن هذا لم يتأكد لدى البشر، بشكل عام، يتمثل التأثير الأساسي للشاي الأخضر في زيادة الإنفاق من السعرات الحرارية، مما يجعلك تحرق المزيد من الدهون – لكن لا يبدو أن لها أي تأثير ملحوظ على مقدار الطعام الذي ينتهي بك المطاف بتناوله طوال اليوم.

ملخص: لا يوجد حاليا أي دليل على أن الشاي الأخضر يجعل الناس يتناولون كميات أقل من السعرات الحرارية. تشير بعض الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أنها قد تقلل من امتصاص الدهون من النظام الغذائي، ولكن الدراسات البشرية لم تؤكد ذلك.

الشاي الأخضر يمكن أن يساعدك على فقدان الدهون، وخاصة الدهون الضارة في البطن

عندما يتعلق الأمر بالوزن الفعلي المفقود، فإن آثار الشاي الأخضر متواضعة نسبيًا. على الرغم من أن العديد من الدراسات في الواقع  تظهر أن الأشخاص يفقدون الوزن، إلا أن هناك بعض الدراسات التي لم تظهر أي تأثير، حيث وجدت مراجعتان للعديد من التجارب التي خضعت للرقابة على مكملات الشاي الأخضر أن الأشخاص فقدوا حوالي 3 أرطال (1.3 كجم) في المتوسط.

اقراء أيضاً:  رجيم الكيتو في أسبوع غذائي متكامل دون حرمان بالتفصيل

ضع في اعتبارك أنه ليس كل الدهون هي نفسها. تتواجد الدهون تحت جلدك، ولكن قد يكون لديك أيضًا كميات كبيرة من الدهون الحشوية، وتسمى أيضًا دهون البطن. ترتبط كميات كبيرة من الدهون الحشوية بالالتهابات ومقاومة الأنسولين، وكلاهما يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالعديد من الأمراض الخطيرة، بما في ذلك مرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب. تظهر العديد من الدراسات التي أجريت على كاتشين الشاي الأخضر أنه على الرغم من أن آثار فقدان الوزن متواضعة، إلا أن نسبة كبيرة من الدهون المفقودة هي الدهون الحشوية الضارة. لذلك، يجب أن يقلل الشاي الأخضر من مخاطر الإصابة بالعديد من الأمراض الرئيسية، مما قد يؤدي إلى حياة أطول وأكثر صحة.

ملخص: قد يساعدك مستخلص الشاي الأخضر أو ​​مكملات الكاتشين في فقدان الدهون الحشوية – وهي الدهون التي تضر بصحتك بشكل خاص.

الخط السفلي

على الرغم من أن مستخلص الشاي الأخضر أو ​​مكملات EGCG يمكن أن يسبب زيادة متواضعة في معدل الأيض وحرق الدهون، إلا أن آثاره تكون متواضعة عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن الفعلي. ومع ذلك، قد تعمل بشكل أفضل عندما تقترن باستراتيجيات فقدان الوزن، ربما تكون فعالة مثل تناول المزيد من البروتين و تقليل المواد الكربوهيدراتية. بالطبع، لا تنسى أن فوائد الشاي الأخضر تتجاوز فقدان الوزن، كما أنها صحية لعدة أسباب أخرى، ضع في اعتبارك أن معظم الدراسات قد درست مستخلصات الشاي الأخضر أو ​​المكملات الغذائية التي تحتوي على مضادات الأكسدة للشاي الأخضر. في المقابل، قد تكون تأثيرات شرب الشاي الأخضر ضئيلة، على الرغم من أن له فوائد على مستويات أخرى.

الوسوم

وسام كامل

وسام كامل/ 29 سنة محرر إخباري بقسم الأخبار في وكالة القدس الفلسطينية، وعملت في العديد من المواقع الصحافة الالكترونية وحاليا أعمل محرر في موقع الذهب نيوز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق