اقتصاد

خطة الطاقة الأسبوعية: كل الأنظار تتجه نحو محادثات +OPEC الافتراضية

قفزت أسعار النفط بأكثر من الربع بسبب التوقعات بأن تعقد +أوبك اجتماعًا افتراضيًا لإعادة الجهود لدعم السوق المنهارة، حيث ارتفع سعر خام برنت إلى 34.11 دولار للبرميل وارتفع خام غرب تكساس الوسيط إلى 28.34 دولار للبرميل.

قبل أسبوع واحد فقط، لم تكن حزمة التحفيز التي تبلغ قيمتها 2 تريليون دولار من حكومة الولايات المتحدة كافية لاستقرار السوق الذي انخفض إلى مستويات لم يشهدها منذ أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، يتبع الركود تدابير العزلة العالمية التي قضت على الطلب على النفط في جميع أنحاء العالم، وذلك لأن ما يقرب من ثلثي استهلاك النفط اليومي في العالم يذهب كوقود للنقل.

يبلغ الطلب العالمي على النفط حوالي 100 مليون برميل من النفط يوميًا، ويتوقع بعض المتنبئين اختفاء ما يصل إلى ربع ذلك في الأسابيع القليلة الماضية، وهذا يعني أن الطلب العالمي على الطاقة في حالة هبوط حر وقد ينخفض ​​الاستهلاك بما يصل إلى 25 إلى 30 مليون برميل يوميًا، وذلك سيجبر العديد من منتجي البراميل عالية التكلفة حول العالم على خفض الإنتاج.

تمثل خسارة الكثير من البراميل تحولاً هيكلياً في ديناميكيات سوق النفط وتوازن العرض والطلب، ويتجلى ذلك في الانخفاض المفاجئ في الأميال التي تقطعها السيارات والحافلات وإغلاق الحدود ، مما يشل حركة السفر داخل البلدان وفيما بينها، خفضت مصافي التكرير العالمية تشغيلها من النفط الخام في حين أدى تفشي الفيروس التاجي إلى تعطل هوامش المصفاة مع تبخر الطلب على وقود النقل.

مع خفض جائحة الفيروس التاجي لاستهلاك النفط في جميع أنحاء العالم، كانت الطفرة في الطلب على تخزين النفط أساسية في امتصاص البراميل الزائدة من السوق في الأسابيع الأخيرة.

اقراء أيضاً:  اسعار الحديد والاسمنت اليوم الاثنين 28 أكتوبر 2019 في مصر
الوسوم

وسام كامل

وسام كامل/ 29 سنة محرر إخباري بقسم الأخبار في وكالة القدس الفلسطينية، وعملت في العديد من المواقع الصحافة الالكترونية وحاليا أعمل محرر في موقع الذهب نيوز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق