اقتصاد

تزايد السياحة سيكون موضوعًا رئيسيًا لقمة مجموعة العشرين بالرياض

الرياض: قال رئيس قطاع السياحة في المملكة إن السياحة ستكون أحد الموضوعات الرئيسية للمناقشة عندما تستضيف المملكة العربية السعودية قمة مجموعة العشرين العام المقبل في الرياض. تهدف الحكومة إلى جذب 100 مليون زائر سنويًا مع توفير مليون فرصة عمل جديدة بحلول عام 2030، حسبما سمع الوزراء في مؤتمر السياحة العالمي.

صرح أحمد الخطيب، رئيس الهيئة السعودية للسياحة والتراث الوطني (SCTH)، في اجتماع لكبار مسؤولي السفر في لندن بأن قطاع السياحة العالمية قد نما بنسبة 3.9 في المئة العام الماضي، مع مذهل 319 مليون شخص يعملون في صناعة. وقال الخطيب، الذي ترأس القمة الوزارية لمنظمة السياحة العالمية (UNWTO) في حدث سوق السفر العالمي الذي عقد في العاصمة البريطانية، إن اجتماع مجموعة العشرين لعام 2020 سيركز على سبل الحفاظ على النمو العالمي في هذا القطاع.

وقال: “لدينا أهداف طموحة وخطط واعدة للاستثمار في صناعة السياحة، ونحن نسعى للوصول إلى 100 مليون زيارة سنويًا للمملكة، وخلق مليون وظيفة جديدة بحلول عام 2030”. حيث شرح الخطيب المنهجية التي تتبعها المملكة لتطوير السياحة بطريقة تضمن استدامة وحماية المجتمعات والمناطق الريفية. وقال إن معظم الدول تدرك حجم التأثير البيئي للسياحة على مدنها الحضرية، وهذا ما دفعهم للبحث عن وجهات بديلة.

أشار رئيس SCTH إلى أن أكثر من 80 في المائة من سكان المملكة (34 مليون شخص) يعيشون في المناطق الحضرية ونتيجة لذلك كانت تعمل على حماية وتنمية المجتمعات الريفية، اجتماعيا واقتصاديا، من خلال دعم عدد من التقنية والإبداعية . وأضاف الخطيب أن المناطق الريفية في المملكة العربية السعودية غنية بالمناطق السياحية وأن المملكة تضم 10 آلاف موقع تاريخي وأثري، والعديد منها على قائمة اليونسكو للتراث العالمي مثل العلا والأحساء.

الوسوم

محمود دانيال

محمود دانيال مواليد فلسطين، حائز على إجازة في الطب من جامعة بيت لحم، زاولت مهنة الطب في القدس نحو 8 أعوام، أهوى العمل في مجال الصحافة الإلكترونية، ومتابعة وتغطية الأخبار السياسية والاقتصادية والاجتماعية، ومواضيع أخرى، والكتابة في هذا الشأن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق