اقتصاد

اليابان تطرح خطة تحفيز ضخمة مع تفاقم الآلام الوبائية

طوكيو (رويترز) – قال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي يوم الجمعة ان حزمة تحفيز لمكافحة جائحة الفيروس التاجي ستطبق الاسبوع المقبل وستستهدف الشركات الصغيرة والاسر الاكثر تضررا من سياسات ابعاد اجتماعي تؤثر على الاستهلاك، وقال آبي إن الحزمة ستشمل الإنفاق على الإمدادات الطبية، بالإضافة إلى مدفوعات نقدية للشركات الصغيرة والأسر التي تواجه انخفاضات حادة في الدخل.

وقال إن الحكومة ستحث أيضا المؤسسات المالية الخاصة على الانضمام إلى المقرضين المنتسبين للحكومة في تقديم قروض بدون فائدة للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم التي تعاني من ضائقة مالية، وقال آبي للبرلمان “سنجمع الحزمة الأسبوع المقبل”، وقال: “سنقدم في فترة زمنية قصيرة حزمة هادفة وجريئة” تساعد الاقتصاد على تحقيق انتعاش على شكل حرف V.

قال مسؤول كبير في الحزب الحاكم يوم الجمعة إنه اتفق مع آبي على تقديم 300 ألف ين (2800 دولار) من المدفوعات النقدية لكل أسرة تعاني من درجة معينة من الدخل تنخفض بسبب الوباء، ومن المقرر أن توافق الحكومة على ميزانية تكميلية يوم الثلاثاء لتمويل الحزمة، وأثرت اضطرابات سلسلة التوريد وحظر السفر وسياسات التباعد الاجتماعي التي أثارها الوباء على الاقتصاد الياباني، الذي كان بالفعل على حافة الركود.

وقال وزير الاقتصاد ياسوتوشي نيشيمورا إن إجراءات التحفيز الحكومية سيتم تنفيذها على مرحلتين، وستركز الحزمة الأولى على خطوات فورية لتخفيف ضغوط التمويل المؤسسي وحماية الوظائف. وقال في مؤتمر صحفي إن الدفعة الثانية ستركز على تعزيز الطلب ، خاصة بالنسبة للصناعات التي تضررت حاليا من سياسات المسافات الاجتماعية مثل السياحة وتنظيم الأحداث، وتعهد آبي بوضع خطة تحفيز ضخمة لمكافحة الفيروس ستتجاوز حزمة الـ 57 تريليون ين (525 مليار دولار) التي تم جمعها بعد انهيار بنك ليمان براذرز عام 2008.

وقالت مصادر إن اليابان ستمول الحزمة من خلال تعزيز إصدار السندات الحكومية بمقدار 149 مليار دولار، مما يضيف إلى ما هو بالفعل أكبر عبء ديون في العالم الصناعي بأكثر من ضعف حجم الاقتصاد الياباني البالغ 5 تريليون دولار، وأكدت وكالة التصنيف ستاندرد آند بورز التصنيف الائتماني للديون السيادية لليابان وأبقت التوقعات إيجابية يوم الجمعة، على الرغم من خطة الحكومة لتعزيز الإنفاق لمحاربة التداعيات الاقتصادية الناجمة عن الفيروس.

يتوقع المحللون أن يعاني الاقتصاد الياباني، الذي انكمش في الربع الأخير من العام الماضي، ربعين آخرين من الانكماش مع تعمق الألم الناجم عن الوباء، ويتوقع هيروشي أوجاي، كبير الاقتصاديين في جي بي مورغان سيكيوريتيز اليابان، أن ينكمش ثالث أكبر اقتصاد في العالم بنسبة 3.1 في المائة هذا العام، وقال “إن حزمة التحفيز الاقتصادي التي تخطط لها الحكومة ستساعد في معالجة المشكلات الفورية التي يمكن أن تؤدي إلى انخفاض في دخل الأسرة والشركات”، “لكن لن يكون كافيا تغيير الصورة الكبيرة للاقتصاد الياباني.”

الوسوم

وسام كامل

وسام كامل/ 29 سنة محرر إخباري بقسم الأخبار في وكالة القدس الفلسطينية، وعملت في العديد من المواقع الصحافة الالكترونية وحاليا أعمل محرر في موقع الذهب نيوز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق